^Back To Top

نظرا للوضعية الغير الصحية التي يعيشها المركز الصحي لبني حذيفة، و المتمثلة في:

    1. عدم احترام الطاقم الطبي و الصحي لأوقات العمل.

     2.الممارسات الغير اللائقة الصادرة من طرف بعض الأطر الصحية اتجاه المرتفقين.

     3. عدم استفادة المرضى من الأدوية.

     4.عدم استفادة النساء الحوامل من جهاز الإيكوغرافيا.

     5.غياب المداومة بالمركز الصحي.

     6. عدم استقبال و ارشاد المرتفقين.

     7. عدم استفادة الساكنة من خدمات سيارة الاسعاف التابعة للمركز.

     8. غياب تقني حفظ الصحة.


 التي رصدتها هيئات المجتمع المدني المحلي في اجتماعها المنعقد يوم الجمعة 27 مارس 2015 بقاعة الاجتماعات بمقر الجماعة المحلية بدعوة من جمعية أذرار للتنمية، التي كانت موضوع مراسلة موجهة للطبيبة الرئيسية للمركز الصحي بتاريخ 29/03/2015 تحت إشراف قائد قيادة بني حذيفة من أجل طلب المعلومات و الإيضاحات و الاستفسارات، و في غياب أي رد يذكر من طرف المركز الصحي، عقدت الجمعيات المحلية اجتماعا ثانيا بتاريخ 17/04/2015 أكدت من خلاله على ضرورة تحملها لكامل مسؤولياتها التي منحها إياه الدستور الجديد لسنة 2011، خاصة الفصل 12 الذي يمنح المنظمات غير الحكومية حق تفعيل و تقييم السياسات العمومية، و الفصل 15 الذي يعطي الحق للمواطنين و المواطنات حق تقديم العرائض للسلطات العمومية، لذا قررت ما يلي:


جمع توقيعات مختلف الهيئات المدنية و الساكنة المحلية.


مراسلة والي الجهة و عامل إقليم الحسيمة و المندوب الإقليمي لوزارة الصحة قصد التدخل لتصحيح الوضعية الراهنة للمركز الصحي للدائرة الصحية بني حذيفة.


الاستمرار في مراقبة وضعية المركز الصحي لبني حذيفة إلى حين تصحيح كافة الاختلالات التي رصدتها الهيئات المدنية المحلية.




Add comment


Security code
Refresh